التنمية البشريةتنمية المهارات الشخصية

كيف أقوي إرادتي

ما هي الإرادة القوية؟

كل شخص منا لديه شئ أو عادة تضايقه ويرغب في تغييرها حيث أن الرغبة في التغيير وتحسين الذات أمر فطري موجود في الإنسان، وهذا التغيير لن يحدث إلا بواسطة قوة الإرادة، فإذا أردت أن تغير عادة سيئة أو تحقق هدف ما بنجاح فأنت بحاجة أن تسأل نفسك كيف أقوي إرادتي لأنها العامل الأساسي الذي يمكنك به التغلب على المشكلات وتحقيق الأهداف.

لماذا نقوي إرادتنا؟

  • أثبتت الدراسات مؤخرًا أن الأشخاص الذين يمتلكون إرادة قوية يكونون أكثر نجاحًا من غيرهم سواء في علاقاتهم أو أعمالهم، كذلك يتمتعون بصحة أفضل ويعيشون لفترة أطول لأن معنوياتهم تكون مرتفعة لأنهم استطاعوا تحقيق أهدافهم.
  • مع قوة الإرادة يمكنك التركيز على الأولويات والقيام بالأشياء الأساسية أولًا وبالتالي تكون أكثر كفاءة في عملك وتكون قادرًا على مقاومة الإغراءات التي تلهيك عن مهامك أو حتى واجباتك العائلية.
  • الإرادة القوية تساعدك على تحديد أولوياتك بشكل أفضل وبالتالي تتمكن من تحقيق أهدافك، وتلقائيًا بعد تحقيق النجاح تشعر بالرضا عن نفسك ومستواك المهني، لأن الشعور بالنجاح يقوم بتنشيط مركز الدماغ ويتم إطلاق هرمون “الدوبامين” وبالتالي نمر بمشاعر إيجابية ونشعر بالسعادة التي تعقب النجاح.
  • أما ضعف الإرادة يؤدي إلى تأجيل المهام أو ما يُسمى “التسويف” فيصيبك شعور بعدم الرضا عن مستواك وتشعر بالندم والتوتر الدائم.

كيف اقوي ارادتي وعزيمتي؟

  • احصل على نوم متوازن ومنتظم: قد تستغرب هذه المعلومة ولكنها حقيقية 100%، حيث تعتمد إرادتك أثناء النهار على مدى جودة ساعات نومك في الليل، فإذا قلت عدد ساعات نومك أو زادت فهي في الحالتين تؤثر بشكل سلبي على قوة إرادتك وقراراتك أثناء النهار، وأفضل عدد ساعات للنوم هو من 7 إلى 8 ساعات، فالنوم المنتظم يحافظ على صحة دماغك بشكل عام.
  • لا تستخدم نظام الغفوة في المنبه: كثيرٌ منا يستخدم نظام الغفوات في المنبه عند الصباح ولكن للأسف هذه العادة سيئة للغاية لأنه في كل مرة تقوم بضبط المنبه على الغفوة فإن عقلك يستعد للنوم مرة أخرى وكأنك تنام لأول مرة، كذلك دخول العقل في النوم وخروجه منه لأكثر من مرة يدمر خلايا الدماغ على المدى البعيد، وبهذا الشكل نستنتج أن الغفوة تستنزف طاقتنا الصباحية ومن الطبيعي أن تضعف إرادتنا لأننا لسنا في كامل نشاطنا، فاستيقظ مع أول صوت للمنبه، وبهذا الشكل تكون عرفت كيف أقوي إرادتي .

اقرأ أيضًا: كيف اتخلص من العصبية

  • مارس الرياضة في الصباح: إذا حرصت على ممارسة الرياضة في الصباح حتى لو لوقت قليل ستلاحظ الفرق في نشاط جسدك، وذلك لأن ممارسة التمرينات الرياضية تحفز عمل القلب والأوعية الدموية وبالتالي تنشط وظائف الدماغ وتجعلك مقبل على الحياة وعلى اتخاذ أي قرارات، كذلك الاستحمام بالماء البارد في الصباح يكون بمثابة مضاد للاكتئاب.
  • ابدأ بالمهام الصعبة: عندما تذهب إلى العمل في الصباح قم بالبحث عن أهم وأصعب مهمة في اليوم وقم بتنفيذها حتى قبل تفحص رسائل البريد الإلكتروني الخاصة بك، وعند الانتهاء منها ستشعر بالراحة والرضا وستجد المهام الأخرى الأبسط منها غير مزعجة بالنسبة لك وبهذا الشكل تعطي لنفسك دافعية أنه يمكنك إنجازها في وقت قصير وهكذا حتى تجد أن إصرارك على إنجاز مهام كل يوم عادة تؤديها بشكل تلقائي. 
  • الخطوات البسيطة تقودك نحو الإنجازات الكبيرة: الطريقة الوحيدة للوصول إلى قمة الجبل هي تسلقه بخطوات صغيرة حتى تصل إلى القمة، نفس الأمر مع بناء الإرادة والعزيمة القوية فيجب أن تحدد أهداف بسيطة أولًا حتى تتمكن من تحقيقها وتدريجيًا ستجد أن قوة إرادتك تزداد وتكون قادر على تحقيق الأهداف الكبيرة، فالمسألة تشبه التدريب، قد تأخذ فترة طويلة إلى حدٍ ما حتى تدرب نفسك ولكنك ستصل حتمًا في النهاية.
  • لا تخاف من الفشل: حاول مرارًا وتكرارًا لتحقيق أهدافك ولا تيأس إن فشلت في المرات الأولى، فالعزيمة القوية تقودك إلى النجاح في النهاية، وبالتالي لن تسأل مرة أخرى كيف أقوي إرادتي . 

كيف أقوي إرادتي للدراسة؟

  • تعلم مقاومة الإغراءات، وما أكثر الإغراءات في عصرنا الحالي سواء كانت الهواتف الذكية أو ألعاب الفيديو أو مواقع السوشيال ميديا، إلخ. فإذا كنت ترغب في النجاح والوصول إلى الكلية التي تطمح إليها عليك الابتعاد عن كل عوامل التشتيت هذه وركز على دراستك.
  •  كذلك الخروج مع الاصدقاء من الإغراءات التي يجب أن تتجنبها بشكل جزئي حيث يمكنك جعلها مكافأة لك في الإجازة بعد أسبوع طويل من الدراسة الجادة، أو قم بمكافأة نفسك في حالة أنهيت الجزء الذي حددته للدراسة هذا الأسبوع. 
  • ما هي دوافعك من الدراسة؟.. هل هي دوافع شخصية وفقًا لرغباتك أم أنها رغبة شخص آخر كوالديك؟ .. أثبتت الدراسات أن الأشخاص الذين يسعون لأهدافهم وفقًا لرغباتهم الخاصة يمتلكون قوة إرادة أكثر من الأشخاص الذي يسعون للأهداف لكسب رضا شخص آخر كالوالدين.
  • كيف أقوي إرادتي لتحقيق رغبة والدايّ؟.. عليك أن تتأكد أن والديك يرغبان في وصولك إلى أعلى الدرجات، وكذلك وصولك إلى مكانة مميزة سيفيدك بشكل كبير في حياتك المستقبلية وسينتفع بك المجتمع لذا ففي كل الحالات أنت تحقق أهداف تنفعك وتحقق لك النجاح.
  • تناول طعام صحي مثل الفواكه والخضروات أثناء دراستك حتى يساعدك على التركيز وتحفيزك عقلك وبدنك.

كيف أقوي إرادتي للدايت؟

الدايت وفقدان الوزن كغيره من الأهداف التي تحتاج إلى قوة الإرادة والعزيمة، وإذا كنت تسأل كيف أقوي إرادتي لفقدان الوزن  عليك فقط التفكير في الأضرار التي تصيب جسدك وروحك من الوزن الزائد.

  • الوزن الزائد يضر صحتك ويؤثر على وظائف أجهزة جسمك كالقلب والكبد وحتى الهيكل العظمي للجسم ومع مرور الوقت ستتضرر ولن تكون قادر على الحركة والمشي.
  • الوزن الزائد يؤثر على صحتك النفسية، فبالطبع أنت غير راضٍ عن نفسك بهذا الشكل، فلما لا تعمل على تغيير مظهرك إلى مظهر جذاب.
  • وغيرها الكثير من الأضرار التي تصيبك بسبب الوزن الزائد، ويمكنك التخلص منه عند اتباع النصائح المذكورة في الأعلى لتقوية الإرادة وبالتالي ستتمكن من اتباع الدايت بشكل منضبط وتحقق هدفك.

اقرأ أيضًا: سلبيات وإيجابيات الصيام المتقطع

اظهر المزيد
أفضل شركة تصميم مواقع أفضل شركة تصميم مواقع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock